أخبار الأكاديمية
 
مؤتمر "قيادة مشتركة للأهل والمهنيين لتمكين جمهور العائلات الخاصة في المجتمع العربي" في اكاديمية القاسمي بالتعاون مع مؤسسة كيشر
بادر المركز القطري للوالدية والأسرة - أكاديمية القاسمي ، ومؤسسة كيشر - تواصل إلى عقد مؤتمر تحت عنوان "قيادة مشتركة للأهل والمهنيين لتمكين جمهور العائلات الخاصة في المجتمع العربي". وذلك يوم الخميس 02.06.2016 في أكاديمية القاسمي.
شارك في المؤتمر عدد من رؤساء السلطات المحلية في باقة الغربية، كفر قرع، أم الفحم، بسمة، طرعان؛ جسر الزرقاء وعضو الكنيست د.جمال زحالقة، ونائب المدير العام لوزارة الرفاه الاجتماعي السيد جدعون شالوم، مديرة قسم الأشخاص ذوي محدودية عقلية تطوّرية السيدة فيفيان ازوران، إلى جانب عدد كبير من العاملين الاجتماعيين ومدراء أقسام الرفاه الاجتماعي في السلطات المحلية، فضلا عن مهنيين من مجالات متنوعة ولفيف من أهالي وذوي الاحتياجات الخاصة عربا ويهودا. وقد جاء المؤتمر ليكشف عن مشروع ريادي على صعيد الدولة عامة والمجتمع العربي خاصة، يعمل على تطوير قيادة مشتركة للأهل والمهنيين لتمكين عائلات ذوي الاحتياجات الخاصة في المجتمع العربي.


افتتح المؤتمر بكلمات ترحيبية قدمها كل من نائب رئيس الأكاديمية د. خالد محمود، رئيس بلدية باقة السيد مرسي أبو مخ، والسيدة تامي كريسبين المديرة العامّة لمؤسسة كيشر-تواصل. ومن ثم قامت كل من رئيسة المركز القطري للوالدية والأسرة السيدة رغدة مصالحة ومديرة المجتمع العربي في مؤسسة كيشر-تواصل لواء الشمال السيدة وفاء زريق سرور بعرض المشروع بمراحله المتنوعة والذي جاءت فكرته من منطلق الإيمان الشديد بأن الكفالة المتبادلة للأهل والمهنيين هي المحرك الأساسي لأي تغيير في واقع العائلات الخاصة، إلى جانب وضع قضايا هذه الشريحة في سلم الأولويات الجماهيرية.
تخلل المؤتمر فقرة تكريم للمشاركين في المشروع من مهنيين وأهالي من قبل رؤساء السلطات المحلية. إلى جانب تكريم خاص ومميّز لرؤساء السلطات المحلية، الذين دعموا المشروع من بدايته وقاموا بتخصيص الموارد البشرية إلى جانب التزامهم بدعم المشروع في مراحله القادمة.
وقد ناقش المؤتمر دور السلطات المحلية والمكاتب الحكومية في تحسين وتقديم الخدمات لشريحة ذوي الاحتياجات الخاصة وعائلاتهم.
يشار إلى أن المؤتمر شمل عدة محاور وتضمّن محاضرات ومداخلات ونقاشات متبادلة بين صانعي القرارات، المهنيين وجمهور العائلات الخاصة.
ومن الجدير بالذكر أن مركز السينما والتلفزيون - أكاديمية القاسمي بإدارة السينمائي د. عروة مصاروة عمل على إعداد تقرير حول المشروع والذي عرض الشخصيات المختلفة التي شاركت في المشروع من مناطق مختلفة، حتى يتسنى للحضور لمس خاصية هذا المشروع المميز. وقد شاركت الطالبات: ثراء أبو مخ وأسماء شوملي في المونتاج، وجواهر صبيحات في تسجيل الصوت.