قسم الطفولة المبكرة

يعتمد التعليم في مسار الطفولة المبكرة على افتراضين أساسيين: الأول: خلق وإيجاد الأرضية السليمة لتطوّر الإنسان في حياته المستقبلية، والثاني: تأهيل المربيات بشكل مهنيّ وذي جودة، وذوات قيم إنسانية رفيعة لكونهن الشخصيات الرئيسية في خلق هذه الأرضية.

بناء على هذين الافتراضين، يُكسب مسار الطفولة المبكرة طالباته فهمًا عميقًا للعمليات التطورية والتربوية والتعليمية، ويوفر لهنّ التجارب الغنيّة في الأطر التّربوية للرّضّع وللأطفال، وفي الروضات وفي الصفّين الأول والثاني؛ كما يتيح فرصًا متنوعة للنمو الشخصي.

يؤهل قسم الطفولة مربيات أطفال في اختصاص اللغة العربية وآدابها - اللقب الأول B.Ed. (من الولادة حتى ست سنوات) بالإضافة لبرنامج تأهيل إضافي للتدريس في الصفوف الأولى والثانية؛ فالدمج بين تخصّصي الطفولة واللغة العربية وآدابها يميّز قسم الطفولة المبكرة في أكاديمية القاسمي، حيث يرى القسم أن التركيز على مجالات اللغة والثقافة على درجة عالية من الأهمية خاصة للأطفال في سن الطفولة المبكرة في المجتمع العربي في إسرائيل، وذلك نظرًا لأهمّية الثّقافة ولغة الأم والتنوّر القرائي (معرفة القراءة والكتابة) في هذه اللغة في بلورة شخصية الفرد وهويته الثقافية.

يعمل في القسم طاقم من المحاضرات والمحاضرين من ذوي الدرجات الأكاديمية العالية، وهو متخصّص في الطفولة المبكرة وقادر على إكساب طالبات التخصص معرفة وفهمًا عميقين لمواضيع متنوعة ولقضايا حيوية لرعاية الأطفال وتطورهم ليكونوا فعّالين ومحبي استطلاع ومفكرين ومبدعين ومهيئين للانتقال للمدرسة.

تعكس الخطة التعليمية في القسم رؤيا تربويّة تطوّريّة شاملة ومتكاملة تَعتبر الطفل كيانًا كاملًا له حاجاته المهمّة والمتنوعة والمتأثرة ببعضها البعض، ويُنظر لهذه لحاجات بكلّيتها بحيث يكون الطفل في مركز اهتمامها.
أرسل
جميع الحقوق محفوظة © مؤسسات القاسمي