نشر دراسة "بناء مقياس لقياس الكماليّة لدى طلبة مؤسسات التّعليم العالي في فلسطين" للباحثة ياسمين أبو مخ

نشرت أ. ياسمين أبو مخ بالتّعاون مع مجموعة بحثيّة دراسة حديثة بعنوان: بناء مقياس "الكماليّة" لدى طلبة مؤسسات التّعليم العالي الفلسطينية في المجلة العلميّة المحكّمة JOURNAL OF SOUTHWEST JIAOTONG UNIVERSITY






ملخّص الدراسة:


ملخّص الدّراسة: تناولت الدّراسة موضوع "الكماليّة" باعتبارها اتجاها يضع معايير ذات مستوى عال لأداء كل من: الذّات والآخرين؛ ففي الكماليّة الموجهة نحو الذات يضع الفرد لنفسه معايير عالية من مستويات الأداء ويحاول تحقيقها، مما يشكل قوّة دافعة لتحقيق أهدافٍ طَموحة، وتدعى هنا "الكماليّة السويّة"، وفي المقابل عندما تصبح معايير الأداء المرتفعة عامل خطر يؤدي إلى الإحباط تتكون حينها "الكماليّة العصابية".

هدفت الدّراسة إلى تقنين استبانة شملت أهم عوامل قياس درجة الكماليّة لدى طلبة مؤسسات التعليم العالي الفلسطينية، وتحديد أكثر الأبعاد العاملية مساهمة في تفسير الكماليّة. ولتحقيق أهداف الدّراسة تمّ استخدام المنهج الوصفي التّحليلي؛ كما تمّ تطبيق أداة الدّراسة وهي الاستبانة المغلقة على عينة مكونة من 197 طالبا وطالبة من مؤسسات التعليم العالي الفلسطينيّة.

أسفرت نتائج التّحليل العاملي عن ثمانية أبعاد عامليّة تشكّل مقياس الكماليّة الحالي لدى طلبة مؤسسات التّعليم العالي الفلسطينية؛ وهي على التوالي: الدافعيّة، والإنجاز، وتوقّعات الوالدين، وتنظيم الأداء، والكماليّة الاجتماعيّة، والقلق والخوف من الفشل، والكماليّة نحو الذات وتقييم الذات ونقد الوالدين؛ وفي ضوء نتائج الدراسة فقد تمّ تقديم أهم التّوصيات المتمثّلة باعتماد المقياس الحالي للكماليّة بمكوناته العامليّة وعددها 8، وفقرات المقياس وعددها 47، وذلك لقياس الكماليّة لدى طلبة مؤسّسات التعليم العالي فلسطينيًا وعربيًا ودوليًا.
 

مرفق الملف بصيغة - pdf

 

جميع الحقوق محفوظة © مؤسسات القاسمي