نشر ورقة موقف من تأليف د. نجوان سعادة حول "إشكاليات التّربية للقيم في تأهيل المعلمين في كليّات تأهيل المعلمين العربية في البلاد"

قامت جمعيّة حقوق المواطن بالتّعاون مع أكاديميّة القاسمي بنشر ورقة الموقف التي كتبها د. نجوان سعادة حول "إشكاليات التّربية للقيم في تأهيل المعلمين في كليّات تأهيل المعلمين العربية في البلاد".

تسلّط ورقة الموقف الضّوء على قيود التّربية للقيم في تأهيل المعلّمين، من وجهة نظر المحاضرين الذين يدرّسون في الكلّيّات العربيّة لتأهيل المعلّمين في إسرائيل.

يجدر بالذكر أنّ الورقة لا تهدف إلى تعميم النتائج على جميع الكلّيّات العربيّة لتأهيل المعلّمين، بل تُعنى بتشجيع الخطاب الناقد العامّ والأكاديميّ والمهنيّ حول قضيّة لم تحظَ بالاهتمام الكافي سواء في أدبيّات البحث، أم في تأهيل المعلّمين أم في الممارسة التعليميّة في المدارس.

تستند الورقة إلى المقابلات المعمّقة، والنّقاشات والعديد من المحادثات التي جرت في مائدة مستديرة نظّمها المؤلف في العام الدراسيّ 2019 - 2020 مع محاضرين عرب يعملون في مجال تأهيل المعلّمين في أكاديميّة القاسمي في باقة الغربيّة، وذلك بالتعاون مع جمعيّة حقوق المواطن.

تناولت النّقاشات في المائدة المستديرة عددا من الأسئلة، منها: ما هي القيم التي من المناسب إكسابها للطلاب المتأهلين ليصبحوا معلمين، ولماذا هي مهمّة، وما هي القيود على التّربية للقيم في تأهيل المعلّمين في الكلّيّات العربيّة في إسرائيل.

شارك في النقاشات اثنا عشر محاضرًا من طيف واسع من المواضيع التعليميّة، بما في ذلك التّربية العلميّة، التّربية العامّة والتّربية اللغويّة.

ورقة الموقف مرفقة في هذا الرابط

 

نشر ورقة موقف من تأليف د. نجوان سعادة حول إشكاليات التّربية للقيم في تأهيل المعلمين في كليّات تأهيل المعلمين العربية في البلاد

نشر ورقة موقف من تأليف د. نجوان سعادة حول إشكاليات التّربية للقيم في تأهيل المعلمين في كليّات تأهيل المعلمين العربية في البلاد

جميع الحقوق محفوظة © مؤسسات القاسمي