"العنف والجريمة لدى الشّباب في الدّاخل الفلسطيني: أسبابها وأشكال تجلّياتها"

اشتركت د. حنين مجادلة إلى جانب ستة باحثين وباحثات آخرين في إجراء دراسة امتدت على مدار سنتين تناولوا فيها موضوع العنف والجريمة لدى فئة الشباب في الداخل الفلسطيني، وقد بحث المشاركون موضوع ظاهرة العنف والجريمة من خلال التّركيز على أسبابها وأشكال تجلّياتها لدى الشّباب الفلسطينيّ في الدّاخل، وقد حملت الدراسة عنوان "العنف والجريمة لدى الشّباب في الدّاخل الفلسطيني".

اعتمدت الدّراسة على أساليب البحث الكيفيّ، وأبرزها المقابلات المُطوّلة، بالإضافة إلى أساليب ثانويّة للبحث الكيفيّ هي المجموعة البؤريّة وتحليل كل من المرئيّات والنّصوص، وقد تركّزت عيّنة البحث في خمس بلدات هي: يافا والطيّبة وأمّ الفحم والنّاصرة وعكّا.

مع نهاية البحث؛ أصدرت جمعية الشّباب العرب – بلدنا، بالتّعاون مع جامعة كوفينتري (بريطانيا) كتاب البحث من خلال مؤتمر عقد في مدينة الناصرة اشترك فيه مهنييون، وباحثون ونشطاء

 

 

رابط الدراسة:

 http://baladnayouth.org/?mod=articles&ID=8745

 

العنف والجريمة لدى الشّباب في الدّاخل الفلسطيني: أسبابها وأشكال تجلّياتها

العنف والجريمة لدى الشّباب في الدّاخل الفلسطيني: أسبابها وأشكال تجلّياتها

جميع الحقوق محفوظة © مؤسسات القاسمي