حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

اِحتفل المركز القطريّ للوالديّة والأسرة يوم الاثنين 2022/05/30 باختتام برنامج تأهيل مجموعة من العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربي، وذلك كاستكمال في موضوع إرشاد أهالٍ وعائلات في خطر، وقد هدف هذا التّأهيل الّذي امتدّ على مدار سنتين إلى اِكساب المشاركين معرفة وأدوات تمكّنهم من تقديم الإرشاد للأهالي الذين يمكن أن يصنّفوا كأفراد ينتمون إلى عائلات توجد في ضائقة وخطر، ولهم أبناء يتواجدون في وحدات النهوض بالشّبيبة، ويذكر أنه شارك في التأهيل عشرون مشاركا من مدن وقرى متنوّعة في المجتمع العربيّ على المستوى القطري بما في ذلك شرقي القدس.

هذا وقد شارك في الاحتفال كل من:

 السيدة يفعات كلامارا - مديرة قسم النهوض بالشبيبة ومشروع هيلا في وزارة المعارف.

د. تساح سرور- مدير المجال العلاجي التربوي في وزارة المعارف.

السيد آبي أور - مدير مشروع هيلا في شركة المراكز الجماهيرية.

السيدة طالي شمير - مديرة المجال العلاجي التربوي في شركة المراكز الجماهيرية.

السيدة ديكلاه سيجل - المفتّشة اللّوائية المسّؤولة في لواء حيفا في قسم النّهوض بالشّبيبة ومشروع هيلا في وزارة المعارف.

السيدة ايتي جباي - الموجّهة القطريّة لموضوع الوالدين والعائلة في قسم النّهوض بالشّبيبة ومشروع هيلا في وزارة المعارف.

السيّد طلعت غنايم - الموجه في القسم العلاجيّ التّربويّ في لواء حيفا.

مدراء وحدات النهوض بالشبيبة، وموجهين لوائيين بالإضافة إلى عائلات الخريجين.

اِفتتح الحفل بروفيسور قتيبة اغبارية، العميد الأكاديميّ ونائب رئيس الكلّيّة الّذي رحّب بالحضور وشدّد على نهج أكاديميّة القاسمي وفلسفتها الّتي تركّز على أهميّة المشاركة مع مؤسّسات حكوميّة وأهليّة في بناء برامج تهدف للنهوض بالمجتمع العربيّ وتنفيذها، وعبّر عن سروره - كممثّل عن إدارة الكلّية - لوصول المشاركين لهذا الإنجاز، وحثّهم على الاستمرار قدمًا لتطبيق المفاهيم الّتي اكتسبوها.

تلا ذلك كلمات ترحيبية قدّمها شركاء التنفيذ في البرنامج، حيث تحدّث كلٌّ من: السّيّدة يفعات كلامرا، السّيد آبي أور، السّيدة ايتي جباي والسيد طلعت غنايم؛ وقد أثنى جميعهم على البرنامج وأشادوا بالنجاحات المتميّزة الّتي حققّها على كافّة المستويات، كما أشاروا إلى أنّ هذا هو البرنامج الوحيد الّذي يُمرّر للعاملين العرب، حيث أنهم كانوا – سابقا – أتنيندمجون في استكمالات قطريّة مشتركة مع العاملين من المجتمع اليهوديّ، وتبرز أهمية هذا الاستكمال من خصوصيّة المجتمع العربيّ المطلوب مراعاتها في مجال العمل مع الأهل والعائلة.

قدّمت السيّدة فداء عبد الهادي من وحدة النهوض بالشبيبة في الفرديس كلمة الخرّيجين؛ حيث عبّرت عن درجة الرضا الكبيرة من برنامج التأهيل من حيث المضامين وأساليب التّدريس ومستوى التأثير على المشاركين شخصيًّا ومهنيًّا، كما أشادت -خلال كلمتها- بالدّور المتميّز الذي قدّمته السيّدة رغدة مصالحة، مديرة المركز القطري للوالدية والأسرة في أكاديمية القاسمي والمديرة المهنيّة للبرنامج والمحاضرة المركزيّة فيه.

بدورها قدمت السيدة رغدة مصالحة محاضرة بعنوان "الوالديّة في المجتمع العربيّ - تحدّيات ومواجهات" حيث سلّطت الضّوء على أهمّ التحدّيات الّتي تواجه الوالديّة عامّة والمجتمع العربيّ خاصّة، ونوّهت إلى أهميّة هذا النوع من التأهيلات لإكساب المعرفة والأدوات والمهارات في إرشاد الأهل لمواجهة تلك التحدّيات.

وقبل توزيع الشهادات عرض فيلم قصير يوثّق سيرورة العمل على مدار سنتي البرنامج.

 

حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

حفل تخريج العاملين في وحدات النّهوض بالشّبيبة في المجتمع العربيّ

جميع الحقوق محفوظة © مؤسسات القاسمي