معرض المنتجات الإبتكارية في التربية- أكاديمية القاسمي

نظّم مركز القاسمي للتّربية الابتكارية ACIE يوم الجمعة 12.10.2018 معرض الابتكار الأول للمشاركات في برنامج الدبلوم الاحترافي لتربية الموهوبين، وقد تضمّن اليوم محاضرات وورشات عمل تخصّ موضوع الابتكار في التربية.
افتُتح اليوم بمحاضرة للأستاذ إبراهيم الصانع وهو رياديّ ومؤسّس أول شركة للهايتك في النقب - شركة سديل، حيث تحدّث عن مسيرته المهنيّة والتحدّيات التي مرّ بها حتى تمكّن من تأسيس أول شركة هايتك في النقب وعن أسس ومفاتيح النجاح التي ساعدته هو وفريقه على تجاوز التحدّيات وتحقيق نجاحات بارزة.
ثم عرض الأستاذ نادر افينيش، وهو عضو فعّال في شركة سديل للهايتك، عن منتوجات الشركة واستخداماتها في سلك التربية والتّعليم ومدى الجهود التي بُذلت لابتكار هذه المنتوجات وتوظيفها في الحقل بما يخدم ويسهل العملية التعليمية؛ وتنظيمها عند المعلم في الصفّ بشكل خاص وفي المدارس بشكل عام.
بعد ذلك أقيمت ثلاث ورشات عمل متوازية مختلفة.
تضمّنت الورشة الأولى: تطبيق التكنولوجيا التربوية والأدوات المبتكرة التي تسهّل عمل المعلم وتمكّنه من استثمار وقته للحصول على معطيات ومعلومات مرتّبة ومنظّمة وموثّقة لإدارة الصف، حيث قدم الورشة الأستاذ عمر جمل وهو ريادي في التكنولوجيا التربوية، وقد أضاف، خلال الورشة، أهمّ التطوّرات والاختراعات التكنولوجية كبديل للحواسيب العادية والتي تخدم جميع المجالات.
قدّم الورشة الثانية الأستاذ إبراهيم بويرات، وهو معلّم ومطوّر ألعاب وبطاقات تعليمية، حيث قام بعرض العديد من الألعاب والبطاقات التعليمية باللغة العربية، وقد قام بتطويرها بهدف إثراء عملية التعلّم عند الطلاب وإدخال عنصر المتعة ولتحويل عملية التعلّم من السياق التقليدي إلى تعلم جدواني ممتع ومثير.
أما الورشة الثالثة " نبحر في الفضاء" فقد قدّمتها طالبة أكاديمية القاسمي براء غانم بالتعاون مع مرصد القاسمي للعلوم والفضاء، حيث افتتحت الورشة بمادة نظرية تضمّنت معلومات عن الفضاء وقوانين الفيزياء، قامت بعدها بعرض تجارب تطبيقية مع مجموعات الدبلوم الاحترافي لتربية الموهوبين.
أقيم خلال اليوم معرض لبعض المنتجات الابتكاريّة الفنّيّة والإبداعيّة التي تضمّنت صناعات يدويّة تمّ إنتاجها بشكل فنّي وإبداعي متقن مثل الإكسسوارات وأشغال الصوف والقشّ التي عرضتها مبدعات محليّات، إضافة إلى اشتمال المعرض على وسائل وألعاب تعليميّة وبطاقات علاجيّة تستخدم في الصفوف وفي الورشات المختلفة للكبار والصغار.
هذا وقد شكرت د. إيناس قعدان، رئيسة مركز القاسمي للتربية الابتكارية، جميع من ساهم في إنجاح هذا اليوم من طاقم المركز وطالبات الدبلوم، وقد خصّت بالشكر مقدّمي الورشات والمحاضرات المختلفة الذين حرصوا على التواجد في مثل هذا اليوم ومشاركة تجاربهم الشخصية ونجاحاتهم مع مجموعات طالبات الدبلوم الاحترافي لتربية الموهوبين.

معرض المنتجات الإبتكارية في التربية- أكاديمية القاسمي

معرض المنتجات الإبتكارية في التربية- أكاديمية القاسمي

معرض المنتجات الإبتكارية في التربية- أكاديمية القاسمي

معرض المنتجات الإبتكارية في التربية- أكاديمية القاسمي

جميع الحقوق محفوظة © مؤسسات القاسمي