طلاب القاسمي يشاركون في سمينار תג מאיר في القدس

يواصل مشروع תג מאיר نشاطه للسنة الثالثة على التوالي وذلك بمشاركة منظمة תג מאיר وأكاديمية القاسمي بالإضافة إلى عدد من مؤسسات التعليم العالي الأخرى. תג מאיר هو مشروع لمحاربة العنف والاضطهاد في البلاد، يطمح إلى تحقيق المساواة بين العرب واليهود.
افتتح المشروع بسمينار تعليمي في القدس، وقد اشتركت فيه أكاديمية القاسمي ممثلة بوحدة المشاركة المجتمعية؛ حيث شاركت ست طالبات من الكلية في هذا السمينار الذي تمحور حول التربية التعددية والقيمية، وذلك على مدار يومي الجمعة والسبت 16-17.11.2018 في فندق בית שמואל.
ضم السمينار مجموعات طلابية من كل من: الجامعة العبرية وجامعة بن جوريون في بئر السبع وكلية اورانيم ضمن مشروع تاج مئير وبدعم من جمعية شاتيل، وقد تضمّن عدة محطات وفعاليات تفاعل خلالها الطﻻب اليهود والعرب وتدارسوا معا برنامجا سنويا سيضمهم جميعا للعمل كل في كليته، كما قاموا في جولة تعرّفية على معالم مدينة القدس.
يذكر أنه تمّ عقد العديد من الجلسات بين طلبة القاسمي وطلبة الجامعات والكليات الأخرى حيث ناقشوا كيفية النهوض بمجتمع عربي يهودي يؤمن وينادي بالسلام والتسامح ويناهض الاضطهاد والعنف والعنصرية، كما استعرض المجتمعون خططهم لعام 2019 وناقشوها معا.
طلاب الأكاديمية المشاركون في المشروع: مي جزماوي ، دعاء عثامنة وناريمان اغبارية من تخصّص اللغة العربية والدين الإسلامي. ديما مصري قائدة مجموعة الطلاب المشاركين في תג מאיר ، إيمان أبو فنة تخصص اللغة العبرية. وسجى وتد تخصص علوم ومديرة مكتب وحدة المشاركة المجتمعية.

طلاب القاسمي يشاركون في سمينار תג מאיר في القدس

طلاب القاسمي يشاركون في سمينار תג מאיר في القدس

جميع الحقوق محفوظة © مؤسسات القاسمي